وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
وزير العدل يبحث مع وزير الاتصالات مشروع عمل مكننة دائرة الكتاب العدول...   ><   لقاء السيدوزير العدل وكالة الاستاذ بنكين ريكاني مع السيد وزير الإتصالات للاطلاع على سير عمل مشروع مكننة دائرة الكتاب العدول....   ><   إعلان مناقصة رقم (2) لِسنة 2019 الخاصة بتنظيف مبنى وزارة العدل / الصالحية ...   ><   دائرة إصلاح الإحداث تنظم ثلاث ورش تدريبية لمنتسبيها...   ><   تضمن قرارات صادرة عن لجنة تجميد أموال الارهابيين...صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم4540‏   ><   وزارة العدل تقيم انتخابات الهيئة الإدارية لنادي شباب العدل الرياضي ...   ><   دائرة اصلاح الاحداث تبحث مع منظمة دولية التعاون في مجال حقوق ‏الاطفال...   ><   مدير دائرة حقوق الانسان يستقبل مسؤولة ملف حماية الاطفال ‏في بعثة الامم المتحدة...   ><   خلال جولته التفتيشية للأقسام الإصلاحية العدالة والحماية القصوى... مدير عام دائرة الإصلاح يشدد على ضرورة معالجة المعوقات التي تعترض سير العمل   ><   وزارة العدل تبحث مع الجهات الحكومية في كردستان ‏ملف الاختفاء القسري خلال فترة داعش...
 رعاية القاصرين تنظم ندوة حول تطبيق مشروع المكننة

اكدت المدير العام لدائرة رعاية القاصرين الاستاذة هند عبد جميغ اهتمام الوزارة بمشروع مكننة عمل الدائرة في عموم المحافظات وفي مقدمتها التي تعرضت للارهاب من اجل تقديم الخدمة كاملة للمواطنين . 
جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها دائرة رعاية القاصرين تحت شعار (مناقشة موازنة دائرة رعاية القاصرين لعام 2018 ودراسة نتائج تطبيق مكننة عمل دائرة رعاية القاصرين) ، للتباحث والتداول حول اهم مستجدات عمل الدائرة ، وقد اشادت بالعمل الجاد من قبل مديري مديريات رعاية القاصرين في تمشية معاملات المواطنين.
وقالت المدير العام للدائرة السيدة هند عبد جميغ : ان السيد وزير العدل د. حيد الزاملي ابدى اهتماما بمشروع الممكنة ، وقد اكد سيادته على ضرورة اعادة العمل في دوائر القاصرين في المحافظات التي عانت من الارهاب ،حيث ان دائرة محافظة نينوى هي الوحيدة التي لم تزل في طور الاكمال وان شاء الله ستكون خلال ايام جاهزة للعمل لتقدم خدماتها لاهل المحافظة .
واضافت: ان استخدام المكننة في عمل الدائرة ونتائجه الايجابية من المخرجات التي ساهمت في تنظيم ادارة اموال القاصرين، وقد بدأت المديريات تتجاوز الكثير من المشاكل الحسابية التي المديريات تواجهها قبل اعتماد المكننة الحديثة .