وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
وزير العدل يستقبل وفد من شيوخ عشائر محافظة الانبار ...   ><   خلال استقباله نائب عن كتلة الطائفة الايزيدية ‏...وزير العدل : تشجيع عودة النازحين الى مناطقهم ‏يعد عامل استقرار وتعزيز للتنمية الاجتماعية    ><   خلال الاجتماع التفاوضي بين وزارتي العدل في ‏العراق والاردن...وزارة العدل : الاتفاق على الصيغة النهائية لمسودة ‏مذكرة التفاهم في مجال ‏نقل المحكوم عليهم بعقوبات سالبة للحرية بين البلدين    ><   تضمن عددا من المراسيم والبيانات والقرارات...صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم ( 4547 )   ><   خلال استقباله مدير عام دائرة الإصلاح العراقية ومدير سجن الناصرية...وزير العدل يؤكد على إتباع المعايير الدولية واعتماد التكنولوجيا في تأهيل المؤسسة السجنية    ><   خلال استقباله وفدا من عشائر محافظة كركوك ...وزير العدل يؤكد على أهمية دور العشائر في مساندة القوات ‏الأمنية في معركتها ضد الارهاب   ><   خلال استقباله سعادة السفير الايراني لدى العراق...وزير العدل يؤكد على تفعيل الاتفاقيات الثنائية وتبادل الخبرات بين البلدين   ><   خلال استقباله عددا من الحراس الإصلاحيين ...مدير عام دائرة الإصلاح العراقية: أبوابنا مفتوحة لاستقبال متطلبات العاملين في الدائرة   ><   وزارة العدل تجري تحقيقاً بشأن ادعاءات هيومن رايتس ووتش ‏...   ><   وزير العدل يؤكد على أهمية الدور الذي تؤديه العشائر والقبائل ‏العراقية في تقوية النسيج الاجتماعي...
خلال احتفالية تخرج دورة المنفذين العدول الموسومة (عراق الشموخ والتحدي)

أقامت وزارة العدل، اليوم الخميس، احتفالية تخرج دورة اعداد المنفذين العدول الثانية الموسومة بـ(عراق الشموخ والتحدي) لعام 2018، والتي اقيمت للفترة من (7-8 الى 6-10- 2018)، في مجمع الدوائر العدلية بالكرخ.
وافتتح الوكيل الاداري الاستاذ عبد الكريم فارس، الاحتفالية ممثلا عن وزير العدل د. صالحالجبوري، بحضور المدراء العامون والكادر المتقدم للوزارة.
وقال السيد الوكيل، ان تخرج دورة دورة اعداد المنفذين العدول الثانية الموسومة بـ(عراق الشموخ والتحدي)، وقدمت (37) منفذاً عدلياً سيتم توزيعهم على دوائر التنفيذ العدلي في بغداد والمحافظات لتقديم خدماتهم ضمن تخصصهم الوظيفي.
واضاف السيد الوكيل، ان هذه الدورة جاءت دعما لدوائر التنفيذ بخبرات جديدة من الموظفين ضمن الاختصاص القانوني ليكونوا منفذين عدول ضمن هذا الاختصاص الهام والذي يعنى بتقديم الخدمات للمواطنين، مبينا ان ان المنفذين المتخرجين ضمن الدورة التدريبية خضعوا لدورة لمدة استمرت لفترة شهرين ضمن مناهج في التنفيذ والمرافعات المدنية وقانون الخدمة المدنية من اجل اكسابهم الخبرات اللازمة لاداء مهام عملهم في دوائر التنفيذ بكل مهنية وتقديم خدماتهم للمواطنين.
وردد السيد الوكيل، مع الطلبة الخريجين لقسم الدورة، سعياُ لترسيخ مبادئ العمل المهني خدمة للعراق وتعزيز خطوات البناء واعادة الحياة الى جميع مناطق البلاد، وفي مقدمتها المحافظات المحررة من العصابات الارهابية. 
واختتمت الاحتفالية، بتوزيع الجوائز التقديرية وكتب الشكر للاوائل في الدورة، وباقي الطلبة المتخرجين، من اجل تشجيعهم على تقديم الافضل ضمن مهام عملهم الجديدة في دوائر التنفيذ.