وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
خلال اجتماع ترأسه في مقر الدائرة العامة بحضور مدراء الاقسام الاصلاحية...مدير عام دائرة الاصلاح العراقية يؤكد المضي بافتتاح مبانٍ جديدة للقضاء على الاكتظاظ في السجون   ><   دائرة أصلاح الاحداث تعلن عن نشاطاتها المتحققة الخاصة ‏بالاحداث المودعين خلال شهر اذار الماضي ‏...   ><   صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم 4536 ‏...   ><   مؤسسة السجناء السياسيين بالتعاون مع دائرة الإصلاح العراقية تنظم احتفالا بيوم السجين السياسي العراقي...   ><   خلال جلسة مجلس العدل الثانية لعام 2019...وزير العدل يبحث مسودة تعديل قانون الوزارة والنهوض بواقع العمل في مؤسساته   ><   وزارة العدل: الإفراج عن (59) حدث خلال شهر اذار الماضي...   ><   مفتش العدل: إدانة موظفتين في كركوك زوّرتا (36) إضبارة عقارية...   ><   مكتب المفتش العام يقيم دورة تدريبية لتطوير مهارات الموظفين في الحاسوب والأرشفة الألكترونية...   ><   انطلاقاً بأهمية تحقيق الاستغلال الامثل للموارد الاقتصادية المتاحة ...دائرة التخطيط العدلي تنظم دورة بمجال تطوير الكوادر الهندسية بمشاركة (16) موظف   ><   اجتماع اللجنة الوطنية لكتابة التقارير التعاهدية برئاسة وزير العدل/ وكالة بنكين ريكاني ...
خلال احتفالية تخرج دورة المنفذين العدول الموسومة (عراق الشموخ والتحدي)

أقامت وزارة العدل، اليوم الخميس، احتفالية تخرج دورة اعداد المنفذين العدول الثانية الموسومة بـ(عراق الشموخ والتحدي) لعام 2018، والتي اقيمت للفترة من (7-8 الى 6-10- 2018)، في مجمع الدوائر العدلية بالكرخ.
وافتتح الوكيل الاداري الاستاذ عبد الكريم فارس، الاحتفالية ممثلا عن وزير العدل د. صالحالجبوري، بحضور المدراء العامون والكادر المتقدم للوزارة.
وقال السيد الوكيل، ان تخرج دورة دورة اعداد المنفذين العدول الثانية الموسومة بـ(عراق الشموخ والتحدي)، وقدمت (37) منفذاً عدلياً سيتم توزيعهم على دوائر التنفيذ العدلي في بغداد والمحافظات لتقديم خدماتهم ضمن تخصصهم الوظيفي.
واضاف السيد الوكيل، ان هذه الدورة جاءت دعما لدوائر التنفيذ بخبرات جديدة من الموظفين ضمن الاختصاص القانوني ليكونوا منفذين عدول ضمن هذا الاختصاص الهام والذي يعنى بتقديم الخدمات للمواطنين، مبينا ان ان المنفذين المتخرجين ضمن الدورة التدريبية خضعوا لدورة لمدة استمرت لفترة شهرين ضمن مناهج في التنفيذ والمرافعات المدنية وقانون الخدمة المدنية من اجل اكسابهم الخبرات اللازمة لاداء مهام عملهم في دوائر التنفيذ بكل مهنية وتقديم خدماتهم للمواطنين.
وردد السيد الوكيل، مع الطلبة الخريجين لقسم الدورة، سعياُ لترسيخ مبادئ العمل المهني خدمة للعراق وتعزيز خطوات البناء واعادة الحياة الى جميع مناطق البلاد، وفي مقدمتها المحافظات المحررة من العصابات الارهابية. 
واختتمت الاحتفالية، بتوزيع الجوائز التقديرية وكتب الشكر للاوائل في الدورة، وباقي الطلبة المتخرجين، من اجل تشجيعهم على تقديم الافضل ضمن مهام عملهم الجديدة في دوائر التنفيذ.