وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
وزير العدل يتقدم ببرقية تهنئة للشعب العراقي وموظفي الوزارة بمناسبة حلول عيد الاضحى...   ><   قسم إدارة الجودة ينظم ورشة عمل عن كتابة وتبسيط الإجراءات لموظفي الوزارة...   ><   دائرة حقوق الانسان تعلن عن نشاطاتها خلال شهر تموز ‏لعام 2019‏...   ><   خلال استقباله رئيس مجلس الدولة والوفد المرافق له...وزير العدل يؤكد اهمية تعزيز التعاون القانوني والاستشاري مع مجلس الدولة   ><   للاطلاع على واقع النزلاء الصحي والخدمي...دائرة الإصلاح العراقية تستقبل وفد المفوضية العليا لحقوق الإنسان   ><   للاطلاع على ظروف الاحتجاز...دائرة إصلاح الإحداث تستقبل فريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر   ><   نادي شباب العدل يحرز المركز الأول في بطولة اولمبياد مدينة الصدر...   ><   استقبل رئيس مجلس محافظة بغداد والوفد المرافق له...وزير العدل يؤكد اعداد خطة كاملة لتطوير واقع الدوائر العدلية   ><   مفتش العدل: غرامات مالية جديدة بحق شركات مخالفة لعقود إطعام النزلاء...   ><   رفعت نسبة الفائدة الى 5% في فوائد الودائع الثابتة...دائرة رعاية القاصرين تحقق ارباحاً مستحقة تجاوزت الـ(11) مليار دينار لعامي 2018 و 2019
خلال اجتماع ترأسه في مقر الدائرة العامة بحضور مدراء الاقسام الاصلاحية

بحث مدير عام دائرة الاصلاح العراقية الحقوقي، اسماعيل كاطع محمد، خلال اجتماع ترأسه في مقر دائرة الاصلاح العراقية المشاكل التي تعترض سير العمل في الاقسام الاصلاحية والحد من مشكلة اكتظاظ السجون. 
وحضر الاجتماع معاون المدير العام للشؤون المالية والادارية الاستاذ حميد حسين سلطان، ومعاون الشؤون القانونية الاستاذ رعد علي محمد ومعاون الشؤون الامنية الاستاذ سعد محسن دشر، اضافة الى جميع مدراء الاقسام الاصلاحية في بغداد والمحافظات.
وحدد المدير العام اهم اسباب ازمة الاكتظاظ في الاقسام الخارجية للدائرة، وفي مقدمتها تزايد اعداد النزلاء جراء العمليات العسكرية التي خاضتها القوات الامنية ضد عصابات داعش الارهابية، مؤكدا المضي بانشاء قاعات سجنية جديدة في سجني التاجي وبغداد المركزيان للحد من ظاهرة الاكتظاظ وتقليلها.
واوضح المدير العام، ان اللجان المشكلة من دائرة الاصلاح العراقية شخصت حالات التلكؤ التي تحصل في الاقسام الاصلاحية وسيتم معالجتها وفقا لاستراتيجية مرحلية تتولى توفير متطلبات العمل الضرورية وصولا الى استكمال الاحتياجات الاقل اهمية، منوها الى الدور الكبير الذي بذلته ادارة سجن العمارة المركزي في متابعة كافة المشاكل ومعالجتها، والذي يستدعي جميع مدراء الاقسام السجنية للعمل بروح الفريق الواحد وبحرص تام خدمة للصالح العام.
بدورهم، قدم مدراء الاقسام المشاكل استعراضا للمعوقات التي تواجه عملهم وكيفية النهوض به من خلال القضاء عبر اعتماد اسلوب العمل الالكتروني في العمل للقضاء على التقليل الروتين الاداري في الاقسام كافة.
واكدوا، ان اعتماد الارشفة الالكترونية واسلوب المراقبة بالكاميرات، تقدم خطوات كبيرة في مجال عمليات ادخال معلومات النزلاء، كما يسر مهام عمل قسم الافراج في تحديد فترات انتهاء محكومياتهم.