وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
وزير العدل يدعو الى صرف كافة المستحقات المالية للموظفين ‏المجازين دراسياًخارج العراق...   ><   للاطلاع على الأوضاع الصحية والخدمية للنزلاء...وزير العدل يجري زيارة تفقدية الى قسم تأهيل الفتيان/ودار ملاحظية الذكور التابعة لدائرة اصلاح الاحداث    ><   للارتقاء بالخدمات العدلية المقدمة للمواطنين... دائرة كاتب عدل تلكيف في محافظة نينوى تقوم بتوسيع بنايتها   ><   صدور مراسيم جمهورية بعدد من النزلاء المشمولين بالعفو الخاص في دائرة اصلاح الاحداث ...   ><   وزير العدل يشدد على انجاز معاملات الترفيع والعلاوات السنوية لموظفي الوزارة كافة...   ><   بناءً على توجيهات ومتابعة معالي وزير العدل ‏... دائرة التسجيل العقاري تعلن عن افتتاح ملاحظية تسجيل عقار ‏سنجار في محافظة نينوى   ><   وزير العدل يبحث مع مدير عام الدائرة الادارية والمالية تامين صرف ‏رواتب الموظفين المتعينين حديثا...   ><   صدور عدد جديد من جريدة الوقائع العراقية التابعة لوزارة العدل بالرقم (4592‏)...   ><   خلال لقائه بعدد من موظفي الوزارة والمواطنين...وزير العدل يدعو الدوائر العدلية بتذليل عقبات العمل وتيسير انجاز ‏معاملات المواطنين   ><   لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين ...وزير العدل يستقبل السفير الإيراني لدى العراق
خلال كلمته بمناسبة الاحتفالية السنوية لدائرة الاصلاح العراقية

أقامت دائرة الاصلاح العراقية، اليوم الثلاثاء، احتفالية (يوم الاصلاح) والذي تزامن مع تخرج أول دفعة من الحراس الاصلاحيين في الاول من آذار عام 1980. وافتتح مراسيم الاحتفال مدير عام دائرة الاصلاح العراقية الحقوقي اسماعيل كاطع محمد، التي حضرها المفتش العام في الوزارة السيد كريم الغزَي، وعدد من المدراء العامين في الوزارة، و تضمنت فعاليات عدة تلتها كلمة السيد المدير العام بالمناسبة، والتي هنأ فيها الحراس الاصلاحيين وموظفي الدائرة بحلول هذه المناسبة التي مثلت الانطلاقة الاولى لتأسيس منظومة اصلاح النزلاء المتواجدين في سجون وزارة العدل. وقدم المدير العام، خلال كلمته استعراضاً شاملاً لعمل الدائرة ضمن الفترات المتعاقبة التي مرت على عملها أبان حكم النظام المباد وصولا الى الفترة الحالية، مؤكدا ان يوم الاصلاح يعد انطلاقة كبيرة لتطبيق معايير حقوق الانسان وعكست صورة جديدة للتوجه نحو نظام ديمقراطي يدعم تطبيق هذه المبادئ السامية. واوضح المدير العام، ان الدائرة ما تزال بحاجة ماسة الى تطوير بناها التحتية والفوقية، اضافة الى ضرورة توفير العنصر البشري من ملاكات مهنية وحراس اصلاحيين لاشغال مهام العمل في مفاصل مؤسسات الدائرة للمضي في اداء مهمتها الاصلاحية بالشكل الامثل. وفي ختام الاحتفالية كرم السيد المدير العام اسماعيل كاطع محمد والمفتش العام في الوزارة السيد كريم الغزَي، والسادة والسيدات المدراء العامون في الوزارة، الحراس الاصلاحيين والموظفين المتميزين في دائرة الاصلاح العراقي بكتب شكر وتقدير ودروع الابداع لمهنيتهم وتفانيهم في اداء مهام عملهم.