وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
تنوية هام...   ><   وزير العدل يستقبل رئيس فريق التحقيق الدولي في جمع الأدلة لتجريم داعش الإرهابي ...   ><   مدير عام دائرة اصلاح الاحداث يبحث مع وفد اللجنة الدولية للصليب الاحمر إجراءات وقاية المودعين من فايروس كورونا ...   ><   خلال استقباله رئيس الطائفة الأرمن الأرثوذكس في العراق...وزير العدل يؤكد إن من أولويات الوزارة هي الحفاظ على حقوق أملاك الطائفة المسيحية   ><   خلال استقباله نقيب المحامين العراقيين...وزير العدل : يؤكد على أهمية التعاون المشترك بين الوزارة ‏ونقابة المحامين   ><   تضمن بيان صادر عن وزارة العدل بتشكيل دائرة الكاتب العدل المسائي في محافظة كركوك ...صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم ٤٥٨٨   ><   وزارة العدل: صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم (4587‏)...   ><   لمواجهة جائحة كورونا...وزارة العدل تنفذ حملة تعفير وتعقيم لجميع طوابق مبنى الوزارة    ><   تضمن صدور مرسوم جمهوري بتعيين مصطفى الكاظمي رئيسا لمجلس الوزراء ...صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم (٤٥٨٦‏)   ><   خلال زيارته التفقدية الى دائرة التسجيل العقاري العامة ...وزير العدل يؤكد على اهمية المضي في مشروع عمل المكننة الإلكترونية لتحقيق النجاح والتكامل في العمل
وزارة العدل تنفي صدور قرار بتحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية

 نفت وزارة العدل ما تم تداوله بشأن حصول موافقات رسمية وصدور قرارات بتحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية وتمليكها لشاغليها.
وقال اعلام الوزارة، ان قرار مجلس الوزراء رقم (٤١٨) لسنة ٢٠١٩٩ الصادر عن جلسة المجلس الاعتيادية الخامسة والاربعين المنعقدة بتاريخ ١٩/١١/٢٠١٩ لم يتضمن تحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية وتمليكها لشاغليها.
وأضاف اعلام الوزارة، ان القرار المشار اليه تضمن تمليك الاراضي الى المتجاوزين ممن شيدوا دوراً للسكن في القرى الكائنة خارج حدود التصاميم الاساسية للمدن قبل نفاذ هذا القرار والتي دخلت بعده ضمن حدود التصاميم الاساسية ببدل تقديرٍ حقيقي يتم تقديره عن طريق لجنة التقدير المؤلفة بموجب قانون بيع وإيجار أموال الدولة رقم (٢١) لسنة ٢٠١٣ وعلى وفق ضوابط تعدها وزارة الإعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة.
 وشدد اعلام الوزارة على ضرورة توخي الحذر من الأخبار المتداولة في بعض وسائل الاعلام دون الرجوع الى المصادر الرسمية.