وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ
آخر الأخبار
ضمن توجيهات معــــالي وزير العـــــدل...‏ مدير عام دائرة التنفيذ يجري زيارة ميدانية لعدد من ‏مديريات التنفيذ في بابل ‏   ><   وزير العدل يصادق على منح الموظفين المتعينين حديثاً بضمنهم ‏المتعاقدين المثبتين بمخصصات الخطورة المهنية...   ><   ضمن جدول اللقاءات الاسبوعية...مدير عام دائرة الكتاب العدول يلتقي مجموعة من ‏المواطنين للاستماع إلى مشاكلهم وتلبية مطالبهم   ><   برعاية معالي وزير العدل...انعقاد مؤتمر التشكيلات الادارية ‏المعنية بحقوق الانسان للتعريف بالخطة الوطنية ‏   ><   وزارة العدل تعلن عن صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع ‏العراقية بالرقم (4642)...   ><   وزير العدل يستنكر التفجير الارهابي الجبان الذي طال المواطنين العزل في مدينة الصدر...   ><   لقيامهم بكشف ‏مراجع يحمل مستمسكات مزورة...وزير العدل يمنح كتاب شكر وتقدير لموظفي دائرة الكاتب العدل في تكريت   ><   تهنئة العيد...   ><   وزير العدل يبحث مع رئيس مجلس الوزراء واقع السجون وتسريع اجراءات العفو الخاص عن فئات من الاحداث والنساء...   ><   لبحث افـــــــاق التعاون والتنسيق المشترك بين الطرفين...وزير العـــــدل يستقبل نائب مدير مكتب مكافحة الارهاب التابع للامم ‏المتحدة
للارتقاء بمنظومة القطاعين الشبابي والرياضي وفد الهيئة الادارية لنادي شباب العدل يلتقي وزير الشباب والرياضة

التقى وفد الهيئة الادارية لنادي شباب العدل الرياضي برئاسة مدير عام دائرة الاصلاح العراقية العميد الحقوقي علي نعمه جواد ورئيس النادي الاستاذ رعد علي محمد وعددا من أعضاء الهيئة الادارية للنادي ، وزير الشباب والرياضة السيد عدنان درجال ، حيث تم خلال اللقاء مناقشة الواقع الإداري والمالي، والدعم الذي تقدمه وزارة العدل للنادي، فضلاً عن أهمية الأندية كونها الأساس لبناء رياضة حقيقية . واكد مدير عام دائرة الاصلاح العراقية العميد الحقوقي علي نعمه جواد ان وجود العاب عده في النادي حققت نتائج طيبة على الرغم من قصر مدة التأسيس، مؤكدا ان إدارة النادي تسعى لبذل المزيد من الجهود لدعم الشباب والارتقاء بمنظومة القطاعين الشبابي والرياضي . من جانبه دعا وزير الشباب والرياضة السيد عدنان درجال الى التنسيق والتعاون المشترك مع جميع الوزارات للعمل كـمنظومة واحدة للإرتقاء بواقع الشباب والرياضة نحو الأفضل لتنمية قدراتهم رياضياً وثقافياً وعلمياً وصحياً ومختلف الفنون الاخرى.